الأرشيف و المواضيع المكررة

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-08-2016, 01:06 AM   #1
منتهاها
~¤ فاطمية متألقة ¤~
 
الصورة الرمزية منتهاها
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
الدولة: عراقية مقيمة في الخارج
المشاركات: 6,959
معدل تقييم المستوى: 2394
منتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond reputeمنتهاها has a reputation beyond repute
افتراضي الكبائر :

الشرك بالله تعالى .
واليأس من روح الله تعالى.
والامن من مكر الله تعالى.
وعقوق الوالدين، وهو الاساءة إليهما.
وقتل النفس المحترمة.
وقذف المحصنة .
وأكل مال اليتيم ظلماً.
والفرار من الزحف .
وأكل الربا بعد البينة.
والزنا.
واللواط.
والسحر.
واليمين الغموس الفاجرة وهي : الحلف بالله تعالى كذباً في مقام فصل النزاع.
ومنع الزكاة المفروضة.
وشهادة الزور.
وكتمان الشهادة.
وشرب الخمر.
ومنها :
ترك الصلاة أو غيرها مما فرضه الله متعمداً.
ونقض العهد.
وقطيعة الرحم بمعنى : ترك الإحسان إليه من كل وجه في مقام يتعارف فيه ذلك .
والتعرب بعد الهجرة و قيل إنه الإقامة في البلاد التي ينقص بها الدين.
والسرقة.
وإنكار ما أنزل الله تعالى.
والكذب على الله أو على رسوله صلى الله عليه وآله أو على الأوصياء عليهم السلام بل مطلق الكذب .
وأكل الميتة .
والدم.
ولحم الخنزير.
وما أهل به لغير الله.
والقمار.
وأكل السحت، وقد مثل له : بثمن الخمر، والمسكر، وأجر الزانية، وثمن الكلب الذي لا يصطاد والرشوة على الحكم ولو بالحق، وأجر الكاهن، وما أصيب من أعمال الولاة الظلمة، وثمن الجارية المغنية، وثمن الشطرنج، وثمن الميتة. ولكن في حرمة الأخير فضلا عن كونه من الكبائر إشكال.
ومما عد من الكبائر ايضا :
البخس في المكيال والميزان.
ومعونة الظالمين والركون إليهم والولاية لهم .
وحبس الحقوق من غير عسر .
والكبر .
والإسراف والتبذير .
والاستخفاف بالحج .
والمحاربة لأولياء الله تعالى .
والاصرار على الذنوب الصغار.
والاشتغال بالملاهي، كضرب الاوتار ونحوها مما يتعاطاه اهل الفسوق . والغناء، والظاهر انه الكلام اللهوي الذي يؤتى به بالالحان المتعارفة عند اهل اللهو واللعب، وفي مقومية الترجيع والمد في صدقه اشكال، والعبرة بالصدق العرفي .
ومما عد من الكبائر :
البهتان على المؤمن، وهو ذكره بما يعيبه وليس هو فيه . وسب المؤمن واهانته واذلاله.
والنميمة بين المؤمنين بما يوجب الفرقة بينهم .
والقيادة، وهي : السعي بين اثنين لجمعهما على الوطء المحرم .
والغش للمسلمين .
واستحقار الذنب، فان أشد الذنوب ما استهان به صاحبه.
والرياء.
والغيبة، وهي : أن يذكر المؤمن بعيب في غيبته، سواء أكان بقصد الانتقاص، أم لم يكن؛ وسواء أكان العيب في بدنه، ام في نسبه، أم في خلقه، أم في فعله، أم في قوله، أم في دينه، أم في دنياه، أم في غير ذلك مما يكون عيبا مستورا عن الناس . كما لا فرق في الذكر بين أن يكون بالقول، أم بالفعل الحاكي عن وجود العيب . والظاهر اختصاصها بصورة وجود سامع يقصد إفهامه وإعلامه او ما هو في حكم ذلك .
__________________
وكلت امري لله ومنه ارجوا الثواب وما اكتبه ساحاججكم به يوم الحساب
منتهاها غير متواجد حالياً  
قديم 04-08-2016, 09:00 PM   #2
نور الولاية علي
::: لجنة تحفيظ القرآن ::: نائبة المديرة & مشرفة ركن أهل البيت (ع) وعاشوراء ~¤ حياتي مماتي علي ع ¤~
 
الصورة الرمزية نور الولاية علي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الدولة: فى ارض الله الواسعه
المشاركات: 24,818
معدل تقييم المستوى: 20
نور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond reputeنور الولاية علي has a reputation beyond repute
افتراضي رد: الكبائر :

بِــسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وآل مُحَمَّد

السلام على الزهراء البتول الطاهرة وعلى أبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

بارك الله فيكِـ وبكِـ

ينقل للأرشيف لانه تم دمجة مع موضوعكِـ

خمسة وثلاثون من الناس سيدخلون النار

كما طلبتِـ ولتعلم الفائدة

أسألكِـ الدعاء
__________________
"إلاهي كفى بي عزا أن أكون لك عبدا
وكفى بي فخرا أن تكون لي ربا
أنت كما أحب فاجعلني كما تحب"




كلما قلبني الهم ساشكو يا علي
حينما يهزمني الدمع سأبكي يا علي
في قيامي في قعودي سأنادي يا علي
في جهادي وكفاحي أنت درعي يا علي
واذا ما نالني الضعف بدربي سانادي يا علي


نور الولاية علي غير متواجد حالياً  
 

مواقع النشر (المفضلة)


الفاطميات الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 (0 فاطمية و 1 زائرة )
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:05 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir